PM@madarsoft.com

السعودية - الدمام - حي الشاطيء - طريق الأمير محمد بن فهد

كيف تتجنب الجوع في رمضان؟

Share on facebook Share on twitter Share on whatsapp print article
كيف تتجنب الجوع  في رمضان؟

أجمع الأطباء والمتخصصين على أهمية ممارسة الرياضة بشكل مستمر ودائم طوال أيام السنة للمحافظة على صحة وكفاءة الأجهزة الحيوية واللياقة الصحية والبدنية والوقاية من الأمراض المختلفة المصاحبة للحياة العصرية، لذا يجب عدم ترك ممارسة الرياضة في رمضان

لماذا نجوع في رمضان؟ 

الجوع والعطش هما وسيلتان لكبح جماح النفس التي من طبيعتها أن تنال ما تتمنى،وتحصل على ما تريد وقتما تريد ولكن المؤمن الحقيقي يستلذ بالصوم؛ لأنه يشعر بالانتصار الحقيقي كل يوم علي نزواتة وشهواته، ويتحول يومه إلى معركة حقيقية يخوضها مع النفس لتربيتها وتزكيتها.

ومن  الطبيعي أن يشعر الأشخاص بالجوع قبل فطار رمضان، ولكن هناك بعض الأشخاص الذين يشعرون بأنه يزداد شعورهم بالجوع بشكل مفرط بعد الإفطار حتى ولو تناول هؤلاء الأشخاص كمية كبيرة من الطعام فهم لا يزالون يشعرون بالجوع، وذلك يرجع لعدة أسباب منها.
  • تخطي وجبة السحور
  •  انخفاض نسبة السكر في الدم.
  • عدم تناول  السوائل  الكافية بين الفطور والسحور
  • استهلاك نسبة كبيرة من السكريات البسيطة بين الافطار والسحور
  • عدم احتواء الإفطار على كمية كافية من البروتين.
  • عدم احتواء الطعام علي نسبة كافية من الالياف 
  • عدم تناول نسبة دهون صحية في وجبة السحور

 أولاً: تخطي وجبة السحور

فوائد وجبة السحور:

ان تناول هذه الوجبة المباركة يمنع حدوث الإعياء و الصداع أثناء نهار رمضان.كما تساعد وجبة السحور الإنسان على التخفيف من الإحساس بالجوع والعطش الشديد. ايضاً تمنع هذه الوجبة الشعور بالكسل والخمول والرغبة في النوم أثناء ساعات الصيام، وتمنع فقد الخلايا الأساسية للجسم.

تنشط وجبة السحور الجهاز الهضمي، وتحافظ على مستوى السكر في الدم في  فترة الصيام. ومن الفوائد الروحية لهذه الوجبة أنها تعين العبد المؤمن على طاعة الله عز وجل في يومه لذا فتخطى هذا الوجبة المباركة يؤدي الي إنخفاض مستوى السكر في الدم، مما يؤدي إلى إنخفاض مستويات الطاقة في الجسم، وبالتالي يسبب الشعور بالتعب الشديد والجوع الغير مبرر.

ما هي أضرار الصيام بدون السحور؟

 انخفاض مستويات الطاقة في الجسم 
 وذلك نتيجة انخفاض مستويات السكر في الجسم، وهو ما يسبب الشعور بالتعب الشديد وانخفاض مستويات الطاقة، وبالتالي يصعب القيام بالمهام اليومية بصورة طبيعية خلال فترة الصيام لساعات طويلة. 
الإصابة بالجفاف 
 تساعد وجبة السحور بالإضافة إلى تناول الماء والمشروبات الصحية في ترطيب الجسم والوقاية من الجفاف، وخاصةً في حالة قدوم شهر رمضان خلال موسم الصيف حيث تزداد كمية فقدان السوائل في الجسم، وبالتالي ازدياد الشعور بالعطش خلال ساعات الصيام. 
الإصابة بالصداع 
 نتيجة الجفاف وعدم تناول القهوة والشاي ، قد يعاني الصائم من الصداع.  
 الإصابة بالتعب 
 بسبب نقص الطاقة والسوائل، قد يشعر الصائم بالتعب والضعف خلال فترة الصيام. 
 نقص المناعة  
في حالة الاكتفاء بوجبة الإفطار فقط خلال شهر رمضان فمن المحتمل إصابة الجسم بالضعف، ولن تتمكن أجهزة الجسم من العمل بشكل جيد بما فيها الجهاز المناعي، ولذلك تزداد فرص الإصابة بالأمراض 
 زيادة الوزن 
 يعتقد كثير من الأشخاص أن قلة تناول الطعام يساعد على فقدان الوزن، ولكن هذا خطأ شائع لأن قلة تناول الطعام تسبب خلل في التمثيل الغذائي وضعف الحرق، كما أن عدم تناول السحور يتسبب في الشعور الزائد بالجوع وتناول المزيد من الأطعمة الغير صحية خلال وجبة الإفطار. 
 الإصابة بالإمساك 
 من أضرار الصيام بدون سحور على الجسم الإصابة باضطرابات في الجهاز الهضمي خلال فترة الصيام واضطرابات في حركة الأمعاء، مما يؤدي إلى الشعور بتقلصات وانتفاخات والإصابة بالإمساك الشائع جدًا خلال الصيام في رمضان.

ثانياً: إنخفاض نسبة السكر في الدم 

أسباب هبوط السكر في رمضان 

إنخفاض السكر في  الدم هي حالة تحدث عندما ينخفض مستوى الجلوكوز في الجسم و هبوط سكر الدم يعد من المشكلات الصحية الشائعة خلال شهر رمضان، وقد تصيب مرضى السكر وكذلك الأشخاص الطبيعيين، كما أن أعراض انخفاض السكر قد تحدث خلال اليقظة أو أثناء النوم.
ويعد السكر منخفضًا إذا كان أقل من 70 ملي جرام لكل ديسيلتر في الدم، وإن انخفاض السكر لهذا الحد أو أقل قد يؤذي الجسم، ويمكن أن يصيب هبوط السكر الأشخاص الأصحاء نتيجة الجوع الشديد والإجهاد البدني الكبير.
ومن أهم عوامل انخفاض السكر 
عدم تناول وجبة السحور
طول ساعات الصيام
الجهد البدني الشديد خلال ساعات النهار كالرياضة قبل الإفطار ، والاعمال التي تحتاج مجهود عالي
تناول جرعة زائدة من الإنسولين أو أدوية السكري 
الأعراض التي تشير إلى انخفاض مستوى السكر في الدم 
القلق والتوتر
الدوخة الرعشة
تسارع نبضات القلب أو الخفقان
التعرق
الشعور بالجوع
تغير في الوعي
وقد تؤدي للغيبوبة والتشنجات وللوفاة 
يمكن تجنب هبوط السكر في الدم خلال ساعات نهار رمضان؟ 
أولاً استشر طبيبك حول إمكانية الصوم خصوصاً في حال المعاناة بسبب مرض السكري أو أي مرض مزمن، لوضع خطة علاجية، وترتيب مواعيد الدواء ومعرفة نوعية الغذاء المناسب إضافة إلى قياس مستويات سكر الدم عدة مرات في أوقات مختلفة، خصوصاً الأشخاص الذين لا تظهر عليهم أعراض هبوط السكر. 
 ينبغي الابتعاد عن ممارسة الرياضة خلال ساعات النهار، ولكن يفضل تاخيرها الي قبل الافطار بدقائق 
الحرص خلال ساعات الليل على تناول كمية كافية من السوائل 
تأخير السحور إلى ما قبل الفجر مباشرة 
 الإهتمام بالنشويات المعقدة في السحور لما لهم من دور مساهم في ضبط مستوى السكر وإعطاء شعور بالشبع لفترة طويلة  مثل الشوفان و الحبوب الكاملة مثل الأرز الأسمر و الخبز الأسمر و المعكرونة السمراء والكينوا 
الإهتمام بتناول الخضروات بكل أشكالها .كالورقيات الداكنة مثل السبانخ و الملوخية . الجرجير وغيرهم من أنواع الخضار 
الإهتمام بتناول البروتين  وإختيار من الدجاج : صدور الدجاج والدجاج المنزوع الجلد 

ثالثاً: عدم تناول السوائل الكافية بين الفطور والسحور 

إن قلة شرب السوائل  من أحد أهم أسباب شعورنا بالجوع في رمضان لذا: 

احرص على شرب الماء 

من المهم جدًا أن يحصل جسمنا على كميات كافية من الماء تتناسب مع احتياجاته اليومية، وذلك لكون الماء عنصرًا أساسيًا لعمل خلايا الجسم المختلفة، وهو ضروري لطرد السموم والفضلات، ويعمل على تنظيم كافة العمليات الحيوية في الجسم. 
ومن المعروف أن شرب الماء يساعد على امتلاء المعدة وزيادة الإحساس بالشبع وتجنب العطش خلال ساعات الصيام، إذا ما تم ذلك بتقسيم كميات المياه التي لا تقل عن 2-2.5 لتر يوميًا على فترات تتراوح ما بين وقت الإفطار والسحور. 

تجنب مصادر الكافيين 

إن الحد من تناول الكافيين المتواجد في القهوة والمشروبات الغازية، والشاي، ومشروبات الطاقة، سوف يساعدك في الحفاظ على نسبة السوائل في جسمك والحفاظ على رطوبته، إذ أن الكافيين يعد مادة مدرة للبول. 
فإذا كنت تشرب الكافيين بانتظام احرص على التقليل من ذلك بالتدريج وخاصة خلال الشهر الفضيل، كوب من القهوة أو الشاي بعد وجبة الإفطار بساعة إلى ساعتين لن يضرك، خاصة إذا ما عوضت منسوب السوائل وبكمية صحيحة.واحرص على تجنب أي كمية زائدة من الكافيين واكتفي بمصدر واحد كل يوم مع تجنب تناوله ما قبل النوم أو على السحور. 

تجنب اي مجهود بدني شاق في رمضان 

قلل من الأنشطة التي تحتاج مجهودًا بدنيًا عاليًا خلال ساعات الصيام. ومن الافضل تاجيلها لبعد الفطار 

تجنب التعرض لأشعة الشمس الحارة خلال النهار. 

لضمان عدم انخفاض  ضغط الدم وتجنب الجفاف 

قم بممارسة الرياضة خلال فترة المساء أو قبل الإفطار بدقائق 

 مع ترك مسافة فاصلة بينها وبين الوجبات، تستطيع ممارسة القليل من النشاط البدني المفيد قبل الفطور ولكن بفترة قصيرة وبحسب قدرتك على التحمل. 
 

تابع الأكثر مشاهده

المقالات >> عامة

آيس كريم دايت ؟!

ان الآيس كريم ليس من شأنه حرق الدهون، ولكن يساعد على الشعور بإمتلاء المعدة، والرضا عن النفس مما يجعل الشخص يتابع النظام الصحى الذى يسير عليه مادام يتناول المثلجات التي يحبها، مما يكون حافز له على المتابعة

facebookShare twitterShare whatsappShare
100000

انضم وتنافس مع اكبر قاعدة مستخدمين لرشاقة يومياً

  • تمتع برياضة المشى في الشارع ومع زملائك او التمارين الخفيفة في المنزل
  • أنشئ مجموعتك الخاصة وابدأ التحدى

نعرف على رشاقة الرياضى وحمله من هنا

download from apple store download from googlePlay download from huwawi store

حمل تطبيق رشاقة الرياضى

download from apple store download from googlePlay download from huwawi store
download from apple store download from googlePlay download from huwawi store

مقالات ذات صلة

احدث المقالات

أخطاء لا تقع فيها أثناء التمرين في رمضان

يمكن للصائم ممارسة آي نوع من أنواع الرياضة التي يفضلها ولكن بحمل تدريبي منخفض الشدة. بشكل عام يفضل ممارسة رياضة المشي أو الهرولة أو الألعاب السويدية أو السباحة

facebookShare twitterShare whatsappShare

كيف تتخلص من الحموضة في رمضان؟

يفضل تأخير السحور قدر الإمكان، حيث يعمل تأخير السحور على تقليل إفراز حامض المعدة في نهار رمضان

facebookShare twitterShare whatsappShare

الطريقة الصحيحة لتناول الافطار في رمضان

الكربوهيدرات سيئة وترفع معدل السكر مرة واحدة لينهار معدله بعد ذلك ويجعلك تشعر بالجوع

facebookShare twitterShare whatsappShare

copy rights حقوق النشر محفوظة لشركة مدار سوفت 2023

تواصل معنا